زيارة النائب مجيد الغراب إلى الجزائر [fr]

قام السيد مجيد الغراب، نائب عن الدائرة 9 للجالية الفرنسية في الخارج، بزيارة إلى الجزائر من 11 إلى 16 أكتوبر.

الهدف الرئيسي لهذه الزيارة هو اللقاء بالفرنسيين المقيمين في الجزائر. بهذه المناسبة، تم استقبال السيد الغراب من طرف السفير الفرنسي السيد كزافييه دريانكورت والقنصل العام لفرنسا في الجزائر العاصمة السيد مارك سيدي، كما كانت للسيد الغراب الفرصة للتبادل مع مواطنيه لفهم اشنغالاتهم وتطلعاتهم بشكل أفضل.

JPEG

لالتزامه العالي بقضايا التربية، زار السيد الغراب الثانوية الدولية ألكسندر دوما وأشاد بتميز هذه المؤسسة التربوية التي تستقبل أكثر من 2.000 تلميذ وتسجل نسبة نجاح 99% في شهادة الباكالوريا، كما عبر عن البعد متعدد اللغات للثانوية حيث يتم تدريس العربية والإنجليزية والإسبانية. كما كانت للنائب مبادلات مع الناظرة ومع مدير المدرسة الابتدائية ومع الأعوان الإداريين والمدرسين. بهذه المناسبة، عبر النائب عن اهتمامه بظروف التعليم وجدد رغبة الرئيس ماكرون في تطوير شبكة المؤسسات التربوية الفرنسية في الخارج.

JPEG

تنقل بعدها النائب إلى المعهد الفرنسي في الجزائر العاصمة حيث استقبله مدير المعهد، السيد جون جاك بوكلر، واغتنم الفرصة للتبادل مع عدة طلبة جزائريين كانوا حاضرين في مكتبة المعهد، والذين عبروا له عن شغفهم للثقافة واللغة الفرنسية وأشادوا بالبرنامج الثري والمتنوع للمعهد، كما أبرز النائب الدور الرئيسي الذي تلعبه المعاهد الفرنسية في إشعاع الثقافة الفرنسية.

JPEG

كما تكتسي زيارة النائب بعدا اقتصاديا قويا، وقد التقى بعدة مقاولين جزائريين أعضاء منتدى رؤساء المؤسسات والذين تباحث معهم الرهانات التي تواجه تموقع الشركات المتوسطة والصغيرة الفرنسية في الجزائر، وسمحت له هذه المبادلات بالإحاطة بخصائص الإطار الاقتصادي الجزائري وقدم نظرته بصفته عضو اللجنة الخاصة المكلفة بدراسة مشروع القانون المتعلق بالتنمية وتحويل المؤسسات. كما أصر النائب على النزول إلى الميدان، وقام بزايرة مركز التحكم في ميترو الجزائر، كما تنقل إلى تيميمون لزيارة المزرعة النموذجية "مفتاح الواحات" رغبة منه في التعريف بمبادرة إيكولوجية ومبتكرة في خدمة التنمية المستدامة والتي تعتبر مثالا عن التنوع الكبير للجزائر.

JPEG

آخر تعديل يوم 21/10/2018

أعلى الصفحة