رقم قياسي جديد : 87 مليون سائح أجنبي سنة 2017 [fr]

فرنسا هي بطلة الوجهات السياحية. سجلت فرنسا رقما قياسيا جديدا بـ87 مليون سائح أجنبي سنة 2017، بزيادة نسبتها 5,1% في سنة واحدة، وهي تعد البلد الأكثر زيارة في العالم. بعض الزائرين يغتنمون الفرصة للدراسة وتعلم اللغة الفرنسية.

نشرت وزارتي الاقتصاد والمالية تقريرا حول أرقام السياحة في فرنسا سنة 2017، يذكر عددا من التحريات التي أكدت أن فرنسا تبقى الوجهة السياحية الأولى في العالم بـ87 مليون سائح أجنبي، تليها إسبانيا بـ81,8 مليون سائح أجنبي ثم الولايات المتحدة الأمريكية بـ73 مليون سائح.

ارتفاع عدد السياح سنة 2017 يرجع إلى ارتفاع عدد السياح الأوروبيين (أكثر من 5,6% ما يعادل أزيد من 3,6 مليون) وعودة السياح الأمريكيين (أكثر من 6,7 %) والأسيويين (أكثر من 3,3 %).

فرنسا وجهة الطلبة من جميع أنحاء العالم

تظهر جاذبية فرنسا من خلال استقبال الطلبة الأجانب، فهي تستقبل 325.000 طالب من جميع أنحاء العالم (بزيادة نسبتها 12 % خلال 5 سنوات)، وتحافظ على الترتيب الرابع في قائمة الدول المستقبلة للطلبة الأجانب، فهي تأتي بعد الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأستراليا، لكن قبل ألمانيا. فرنسا هي أول بلد غير أنجلوفوني مستقبل للطلبة.

زوروا فرنسا وتعلموا اللغة الفرنسية

اللغة الفرنسية هي ثاني لغة الأكثر تعلما في العالم، إذ يتكلمها 274 مليون شخص. كل سنة، حوالي 125 مليون شخص يتعلمون اللغة الفرنسية، من بينهم 49 مليونا يدرسون اللغة الفرنسية كلغة أجنبية.

كامبوس فرانس ترافق هذه الديناميكية وقامت بتصميم تطبيق "Immersion France" من أجل ترقية السياحة اللغوية، كما يسمح التطبيق بالاختيار بين 300 رحلة لاكتشاف المناطق الفرنسية وتعلم اللغة الفرنسية. يمكن القيام بالبحث وفق عدة خيارات : بحث جغرافي (أي منطقة تريدون اكتشافها ؟)، بحث أكاديمي (أي مستوى لغوي تريدون بلوغه ؟)، موضوعي (أي نشاطات تريدون القيام بها ؟).

- لتحميل التطبيق على جهاز الأندرويد.
- لتحميل التطبيق على جهاز الأيفون.

آخر تعديل يوم 02/09/2018

أعلى الصفحة