حوار مع فلورا ستيان، مسؤولة كامبوس فرانس الجزائر [fr]

PNG

تقومين بتنشيط مصلحة كامبوس فرانس الجزائر منذ أكثر من سنتين. ماذا تقترح هذه المصلحة ؟

كامبوس فرانس الذي احتفل قبل قليل بسنته العاشرة، هو مصلحة من مصالح سفارة فرنسا في الجزائر، ومتواجد في الفروع الخمس للمععهد الفرنسي (تلمسان، وهران، الجزائر العاصمة، قسنطينة وعنابة)، مهمتها مرافقة الطلبة الجزائريين في مشاريعهم للدراسة في فرنسا. إذ يساعدهم فريق مكون من أكثر من مائة شخص على اختيار توجهاتهم والاختيار بين مؤسسات التعليم العالي.

نقوم منذ سنتين بتطوير سياسة جوارية، إذ أطلقنا ورشات لتحرير ”السير الذاتية ورسالة الدوافع“ كما ننظم دورات إعلامية عامة كل أسبوع.

كما ندعوا بشكل منتظم المؤسسات الفرنسية إلى تقديم عروض تكوين، بما في ذلك خلال ”المعارض عبر الأنترنت“ والتي تم تنظيم أول معرض في ديسمبر 2016، كانت حاضرة فيه 35 مدرسة وجامعة فرنسية للإجابة مباشرة على أسئلة أكثر من 14.000 طالب.

ما هي النصائح التي توجهينها للطلبة الجزائريين الراغبين في مواصلة دراساتهم في فرنسا ؟

من الضروري الاستعلام حول التكوينات المتاحة. في ملف ”الدراسات في فرنسا“ وهو الإجراء الوحيد الذي يمكّن من الترشح للدراسة في فرنسا، تقوم المؤسسات بالانتقاء حسب النتائج الأكاديمية، ولكن أيضا حسب محفزات الطالب.

في سنة 2016، التحق 7.400 طالب جزائري بالتعليم العالي الفرنسي (ضعف ما تم تسجيله سنة 2014)، إعادة إطلاق مسابقات الدخول إلى المدارس الفرنسية الكبرى سمح أيضا لأربعة عشر مترشحا بالالتحاق بأفضل المدارس الفرنسية.
نحن نثمن مشوار هؤلاء الطلبة ونسهل عودتهم وتشغيلهم، لاسيما بفضل منصة فرانس ألومني الجزائر، التي تضم 3.500 من الطلبة الجزائريين الذين درسوا في فرنسا.

كامبوس فرانس الجزائر : www.algerie.campusfrance.org
فرانس ألومني الجزائر : www.algerie.francealumni.fr

آخر تعديل يوم 02/07/2017

أعلى الصفحة