توضيح بشأن البرقية الإعلامية لوكالة الأنباء الجزائرية ليوم 8 ماي 2019 [fr]

تعرب سفارة فرنسا في الجزائر عن استغرابها بعد قراءة البرقية الإعلامية التي نشرتها وكالة الأنباء الجزائرية، يوم الأربعاء 8 ماي، بعنوان "فرنسا تأمل أن تجرى الانتخابات الرئاسية الجزائرية في ظروف حسنة"، وهي برقية توحي بأن تصريحات وزير أوروبا والشؤون الخارجية، السيد جون إيف لودريان هي تصريحات جديدة. غير أنها في الحقيقة تعود إلى تاريخ 6 مارس 2019، خلال جلسة مساءلة شفهية للحكومة في المجلس الوطني .

وعليه، فإن هذه التصريحات لا تعكس البتة الموقف الفرنسي بتاريخ 9 ماي 2019 .

آخر تعديل يوم 09/05/2019

أعلى الصفحة