تكوين في الصحافة حول المقاولاتية النسوية في الجزائر [fr]

تكوين حول "وسائل الإعلام في خدمة النساء المقاولات"

تم تنظيم دورة تكوينية تطبيقية لصالح الصحفيين من 15 إلى 19 جانفي 2017 في الجزائر، من طرف المؤتمر الدائم للسمعي البصري المتوسطي والمؤسسة العمومية للإذاعة المسموعة بدعم من سفارة فرنسا في الجزائر و منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، حول موضوع "وسائل الإعلام في خدمة النساء المقاولات" شارك فيها 18 صحفيا في الإذاعة والتلفزة الجزائريتين ومن التحرير الإلكتروني لوكالة الأنباء الجزائرية.

أم الخير بوسعيدان، رئيسة تحرير المصلحة الاقتصادية للإذاعة 3، سلوى شرفي، بروفيسور في معهد الصحافة وعلوم الإعلام في جامعة منوبة بتونس، جيل ترينل، نائب مدير منظمة ومشروع الإعلام في فرانس تيليكوم، هم ثلاث خبراء رافقوا المشاركين في إنجاز مواضيع إعلامية حول المقاولاتية النسوية في الجزائر، من خلال جمع قصص نساء ناجحات يمكن أن تلهم وتشجع نسوة آخرين.

منقسمين في ست مجموعات من ثلاث صحفيين، تنقل المكونون بين الجزائر العاصمة وتيبازة ومركز التكوين التابع للمؤسسة العمومية للإذاعة المسموعة خلال مراحل نشاطهم : دورات تطبيقية، تحليل الممارسات الجيدة، تصوير، حوارات، تركيب ومعالجة، للوصول إلى منتوج صحفي متعدد الوسائط يضم مختلف المضامين التي جمعها كل فريق.

دمج مقاربة "الجنس" في الممارسة الصحفية وربطها بميادين المقاولاتية والابتكار والاقتصاد يسمح بترقية صورة منتجة ونشيطة عن المرأة في الجزائر وإبراز إسهامها في المجتمع الجزائري، كل هذا بالاعتماد على قوة اللغة الصحفية السمعية المرئية.

آخر تعديل يوم 06/02/2017

أعلى الصفحة