تسليم هبة لجمعية "نجدة نساء في شدة" [fr]

استقبل السفير كزافييه دريانكورت، يوم الخميس 20 ديسمبر، السيدة مريم بلعلى رئيسة جمعية "نجدة نساء في شدة"، وسلّمها السفير بهذه المناسبة هبة تتمثل في عائدات مبيعات العسل الذي تم جمعه في حظيرة سفارة فرنسا في الجزائر.

إذ تضم سفارة فرنسا في الجزائر منذ سنة عدة خلايا نحل في إطار مشروع "السفارة الخضراء" الذي تم إطلاقه سنة 2015 في إطار مؤتمر باريس حول المناخ، هذا المشروع هو مبادرة شاملة وتدريجية للتقليل من أثار الممثليات الديبلوماسية الفرنسية في الخارج على البيئة.

من خلال هذه الهبة، تعبر سفارة فرنسا في الجزائر عن دعمها لهذه الجمعية التي تساعد النساء ضحايا العنف وأبناءهن. جمعية "نجدة نساء في شدة" تم إنشاءها سنة 1995 في سياق العنف الذي عاشته المرأة خلال العشرية السوداء، وهي اليوم تستقبل النساء والأطفال ضحايا العنف وتتكفل بهم صحيا واجتماعيا وقضائيا.

آخر تعديل يوم 30/12/2018

أعلى الصفحة