الجزائر تشارك في الاجتماع الأول لمنتدى الحوار 5+5 للمالية، في باريس [fr]

JPEG

الحوار 5+5

تم إطلاقه رسميا من روما سنة 1990، حوار5+5 لغرب المتوسط هو أقدم إطار للقاء بين بلدان الحوض المتوسط، يجمع خمس دول من الضفة الجنوبية (المغرب، الجزائر، تونس، موريطانيا وليبيا) وخمس دول من شمال المتوسط (إسبانيا، البرتغال، فرنسا، إيطاليا ومالطا). يجتمع وزراء خارجية هذه الدول مرة واحدة كل سنة، الاجتماع الأخير كان بمرسيليا بتاريخ 28 أكتوبر 2016، تحت رئاسة فرنسية-مغربية.

حوار 5+5 يكون أيضا من خلال اجتماعات حول مواضيع قطاعية محددة مثل السياحة، النقل، التربية، الداخلية، التعليم العالي، الدفاع… لتعميق التعاون في مجال المالية والجباية، تقرر خلال مؤتمر طنجة في أكتوبر 2015 إضافة المالية للحوار، وكان الاجتماع الأول بتاريخ 24 جانفي 2017 في بيرسي.

تعاون معزز في مجال المالية

هذا اللقاء الذي جمع كل وزراء المالية للمنطقة، سمح بتبادلات ثرية بين دول ضفتي المتوسط حول مواضيع الشفافية المالية والتعاون الجبائي والتعاون الجمركي والرهانات المالية للتغيرات المناخية.

البيان المشترك المتبنى بهذه المناسبة يهدف إلى تعزيز التعاون الأورومتوسطي والإدماج المغاربي وترقية التكاملات ودمج المبادرات الأخرى محلية أو دولية.

في ختام اللقاء، سلم السيد محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية المغربي رئاسة الضفة الجنوبية لنظيره الجزائري حاجي بابا عمي لمدة سنتين، وتحتفظ فرنسا برئاستها للضفة الشمالية إلى غاية نهاية سنة 2017.

ميشال سابان : هذه الطبعة الأولى من حوار 5+5 مالية لاقت نجاحا كبيرا، على المستوى العالي للمشاركين وبثراء المبادلات التي برهنت على مدى نجاعة هذا الحوار.

آخر تعديل يوم 26/01/2017

أعلى الصفحة