إعادة تأهيل المطاعم المدرسية في مخيمات اللاجئين الصحراويين [fr]

تتجند سفارة فرنسا في الجزائر من أجل الصحة الغذائية لأطفال مخيمات اللاجئين الصحراويين، في هذا الصدد، التقى مستشار التعاون والعمل الثقافي، غريغور ترومل، ممثلي اللجنة الدولية لتنمية الشعوب، وأمضوا معا معاهدة دعم من أجل إعادة تأهيل 36 مطعم مدرسي في مخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف.

JPEG

اللجنة الدولية لتنمية الشعوب هي منظمة غير حكومية مجندة منذ سنة 2012 للعمل لصالح المطاعم المدرسية في جميع مدارس المخيمات بفضل تمويل من برنامج الأغذية العالمي.

لضمان التحضير الجيد وتوزيع الحليب على 41.426 تلميذا الموجودين في المدارس ورياض الأطفال، يجب على كل مطعم مدرسي أن يطابق معايير صارمة. بدأت منذ 2014 حملة إعادة تهيئة المطاعم المدرسية من طرف برنامج الأغذية العالمي واللجنة الدولية لتنمية الشعوب، ستسمح مساهمة سفارة فرنسا في إعادة تأهيل 5 مطاعم مدرسية وجميع مطاعم رياض الأطفال.

يستجيب هذا المشروع لرهان صحي وتربوي أيضا لأن تحسين غذاء الأطفال في سن التمدرس يسمح بإقبال أحسن على المدارس لاسيما من طرف البنات وتخفيض نسبة الإخفاق والتسرب المدرسيين.

تتجند سفارة فرنسا في الجزائر لحماية حقوق الأطفال، وأطلقت في 8 مارس 2017 بمناسبة اليوم العالمي لحقوق المرأة دعوة لتقديم مشاريع "Genre et Enfance" موجهة للمجتمع المدني.

JPEG

آخر تعديل يوم 09/11/2017

أعلى الصفحة